علاج ادمان ليرولين

أفضل طرق علاج إدمان ليرولين -عقار تحول من دواء ل داء

هل يمكن علاج إدمان ليرولين؟ بداية يلجأ بعض الأفراد إلى تعاطي ليرولين فهو دواء يستخدم لعلاج نوبات الصرع الأولية، والتقليل من شدة الآلام العصبية وتشنجات العضلات وتهدئة نوبات القلب التي تصيب البالغين والتخفيف من حدتها، ويأتي في شكل كبسولات جيلاتينية صلبة ويتسائل الكثير منا، هل يعتبر ليرولين من المخدرات؟ وإذا كان من المخدرات فهل ليرولين ادمان؟ بكل بساطة إذا تم استخدامه لغرض طبي بجرعات محددة مثل علاج بعض الأمراض في حالات السكري والمرضى الذين يعانون من الالتهابات العصبية فإنه لا يسبب إدمان، ولكن عند الإفراط في استخدامه وتناوله بدون وصفة طبية فإن ذلك يؤدي إلى إدمانه بكل تأكيد.

تعرف على ليرولين وأضراره:

يسبب تعاطي حبوب ليرولين العديد من الأضرار الجانبية منها الأضرار النفسية والأضرار الجسدية وتتمثل فيما يلي:

  • الشعور بالنعاس الدائم مع وجود الاضطرابات والأرق الدائم
  • عصبية وعنف واندفاع، حيث أن المدمن يكون ذا ردود أفعال عنيفة جدا وغير مبررة، وربما يتسبب في إزاء المحيطين به سواء ضرر لفظي أو جسدي .
  • التقلبات المزاجية الحادة لا يمكن توقعها أو السيطرة عليها، كما تتغير الحالة المزاجية للمريض من وقت إلى آخر ما بين فرح وحزن وكآبة ،وكثرة التفكير في الانتحار.
    الشعور بالخمول والتعب من أقل الأعمال.
  • في كثير من الأحيان يؤدي تعاطي حبوب ليرولين المخدرة لقلة التركيز وضعف الذاكرة والتشتت الدائم، ويصاب المتعاطي بالهلاوس السمعية والبصرية، كما يتخيل المتعاطي
  • الكثير من الأصوات التي تنادي بالتهديد والوعيد والتعذيب والصراخ الهلاوس البصرية، فيرى المتعاطي الكثير من الكائنات الغير موجودة، والمخلوقات الغير موجودة.
  • كثرة نوبات الغضب بشكل متكرر، والتي تنتهي بالانهيار في البكاء مما يؤدي إلى الإصابة بالاكتئاب.
  • تفضيل الوحدة والإنعزال عن الآخرين وكره الذات لأن المدمن يشعر بأن حياته صارت جحيم بسبب تصرفاته لما يسببه من آلام ومعاناة للآخرين فيكره نفسه جدا ويوجه لها اللوم، ويشعر بالذنب.

أعراض إدمان ليرولين:

تظهر مجموعة علامات و أعراض إدمان ليرولين عندما يقوم الشخص بتعاطي هذه المخدر ومن أعراض تناول ليرولين ما يلي:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • اتساع حدقة العين والذي يؤدي إلى ضعف البصر على المدى البعيد، ويؤدي كذلك إلى حساسية العين الشديدة تجاه الضوء.
  • اضطرابات الجهاز التنفسي، وعدم القدرة على التنفس.
  • تغيرات في الشهوة الجنسية والأداء الجنسي، حيث يصاب الرجل بضعف الانتصاب وسرعة القذف.
  • اضطرابات الحركة ومشاكل الاتزان لأن تعاطي ليرولين يؤثر على المراكز المسؤولة عن الاتزان والحركة في المخ.
  • تورم الساقين، وهذا نتيجة ضعف عضلة القلب وعدم وصول كميات كافية من الدم الساقين والأطراف لأن قلة وصول الدم تؤدي إلى التورم.
  • يعاني المدمن بالكثير من أمراض الجهاز المناعي مثل الإصابة بالإنفلونزا المتزامنة والتي يصعب علاجها و حمى شديدة.
  • يعاني متعاطي حبوب ليرولين المخدرة من التبول اللاإرادي، وكذلك سلس البول، حيث أن هذا العقار يحدث تأثير كبير على عضلات الجهاز البول.
  • الشعور الدائم بالدوار الذي يتسبب في الإغماء، كما يزيد من خطر التعرض لحوادث السيارات وحوادث السير.
  • حدوث تأثير ملحوظ على معدلات نبض القلب، وبالتالي التأثير على ضغط الدم، حيث أن كثرة تعاطي حبوب ليرولين المخدرة تؤدي إلى الإصابة بأمراض الجهاز العصبي على المدى البعيد، والإصابة أيضا بأمراض القلب المزمنة.
  • قد يحدث زيادة ملحوظة في الوزن عند كبار السن ومرضى السكر الذين يتعاطون دواء ليرولين

هل يظهر ليرولين في تحليل المخدرات؟

يبقى سؤال هل ليرولين يظهر في التحليل محور اهتمام الكثيرين خوفا من ظهوره في الدم خاصة في حالة السفر، وهذا السؤال يراود أذهان الكثير من الشباب والأشخاص المدمنين، وذلك لأنهم يخشون من افتضاح أمرهم وظهور حقيقة إدمانهم عند قيامهم بالتقدم لإحدى الوظائف الحكومية، بالتأكيد أن تأثير ادمان عقار ليرولين يظهر عند إجراء فحص المخدرات كبقية الأنواع الأخرى من المواد المخدرة، وهذا راجع إلى تناول هذا المخدر بشكل مفرط وبطريقة متواصلة، ولكن تأثيرها قد يختفي من الدم بعد مرور حوالي شهر من التوقف عنها نهائياً.

طرق علاج إدمان ليرولين:

تتعدد وتتنوع طرق أعراض انسحاب ليرولين في مستشفى الأمل المستشفى الرائدة في علاج الإدمان والطب النفسي في الخليج والوطن العربي، بداية لا تختلف مراحل علاج إدمان ليرولين عن غيره من أنواع المخدرات الأخرى.

ويتم علاج ادمان حبوب ليرولين على ثلاث مراحل كما هو الحال في علاج إدمان الترامادول علاج ادمان الكبتاجون علاج حبوب ليريكا وغيرها من العقاقير التي كانت دواء ومع مرور الوقت تحولت إلى داء ويتم التعافي من خلال ثلاث مراحل ومن طرق علاج أعراض انسحاب الهيروين تبدأ بسحب السموم ومن ثم التأهيل النفسي واخيراً الدعم ومنع الانتكاس من خلال المتابعة.

المرحلة الأولى: وتبدأ بطرد حبوب ليرولين من الجسم

تعد مرحلة سحب السموم ليرولين وعلاج أعراض انسحاب ليرولين من الجسم من أهم المراحل التي يمر بها الشخص المدمن في خطوات علاج ادمان كبسولات ليرولين مخدرات،
ومن أبرز أعراض ليرولين الانسحابية النعاس مع الدوخة وتورم الساقين وصعوبة في التركيز مع جفاف الفم والإمساك وغيرها من الأعراض الجسدية،
مع أعراض نفسية تتمثل في التفكير في الانتحار وأفكار إيذاء النفس.
لذا يجب أن يتم علاج الأعراض الانسحابية ليرولين في مستشفى الأمل .

المرحلة الثانية مرحلة التأهيل النفسي والسلوكي

السلوكيات الادمانية تحتاج إلى تعديل ويكون هذا من خلال العلاج النفسي والسلوكي، وتتعدد برامج العلاج النفسي الفردي والجماعي مع العلاج السلوكي المعرفي ومنها الجماعات المركزة والملاحظة، وغيرها من برامج التأهيل التي تؤهل الشخص للعودة إلى حياته بشكل طبيعي ومتزن.

المرحلة الثالثة مرحلة الدعم الذاتي للمريض

وهي مرحلة المتابعة مع المتعافي بعد انتهاء برنامج علاج الإدمان على ليرولين وهنا ينضم المريض بمجموعات الدعم الذاتي ويكون هناك تواصل بينهم وهذه المجموعة تضم بعض المتعافين القدامى من أجل تبادل الخبرات والتجارب وتدريبهم على كيفية مواجهة الحياة وطرق التعامل مع الأفراد والمجتمع تجنباً لحدوث الصدمات أو الإنتكاسات لكي يصل الشخص إلى مرحلة متزنة يستطيع من خلالها ممارسة أنشطة وأعمال الحياة بشكل طبيعي لكي يصنع بصمته في المجتمع الذي يعيش فيه.
يجب النظرة إلى المدمن على أنه مريض يحتاج إلى علاج وليس مدمن يحتاج إلى عقاب من خلال التكاتف والتعاون بين الأسرة وكل المحيطين به المستشفى بتوفير جو نفسي مناسب والبعد عن الضغوطات من أجل المساعدة على الخروج من هذه المرحلة بسلام كما يتم تشديد العقوبات على الأشخاص الذين يقوموا بالإتجار في هذه المواد التي تسبب الإدمان لكي يكونوا عبرة إلى غيرهم.

الخلاصة:
تكمن خطورة حبوب ليرولين في سهولة الحصول عليها وهذا تحدي واضح للمجتمعات لأن ذلك يمثل أكبر خطر على الشباب بصفة خاصة والمجتمع ككل، فهل تعاني من إدمان المخدرات ؟ وتبحث عن حل للتخلص من الإدمان تقدم الآن إلى مستشفى بيت الأمل المستشفى الرائدة في علاج الإدمان والطب النفسي في الخليج والوطن العربي وكن مطمئن فنحن نمتلك فريق طبي متكامل على أعلى مستوى في علاج الإدمان والطب النفسي لديه الخبرة والمهارة في كيفية التعامل مع كل الحالات ، والأرقام تتحدث فنحن لدينا أكبر نسب نجاح في علاج إدمان المخدرات بكل أنواعها في الشرق الأوسط .

156

مقالات قد تعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *