فوائد الكوكايين و اضراره

أضرار الكوكايين – فوائد و تأثير الكوكايين على المخ

الكوكايين من أشد أنواع المخدرات واسرعها في الإدمان حيث يعرف عنه إنه أكثر أنواع المخدرات أضرار كما أنه وحسب التقرير السنوي للمركز العالمى للسرطان التابع للأمم المتحدة الذي أشار أن تعاطي مخدر الكوكايين يزيد نسب الإصابة بأكثر من عشرة أنواع من السرطان أخطرها سرطان المخ و سرطان الكبد و سرطان الرئتين.  

فوائد الكوكايين والتعريف على أصل الكوكايين:


يعتبر الكوكايين من اشد واقوى المنشطات  الطبيعية فاصله يرجع إلى أوراق نبات الكوكا الذي يتم زراعته ينمو في أمريكا الجنوبية  فيقوم الناس موضعه وهو معروف لديهم من 5000 سنة وكانوا يضعونه مع الشاي ويشربونه للتغلب على الإرهاق والتعب وكذلك يشعرهم بالانتعاش
.

اما عن مادة الكوكايين النقية فقد تم استخلاصها من النبات عام 1880 بواسطة ألفريد نيمان  وهي في الأصل كانت تستخدم  كمخدر موضعي في بعض الجراحات جراحات العين والأنف والحلق لأنها عبارة عن مادة تضييق الأوعية الدموية وتمنع النزيف وكذلك استخدمه  الأطباء في بداية  السابق للعلاج من الاكتئاب فهو يساعد على الانتعاش وكذلك يساعد على علاج عسر الهضم والأزمة الشعبية  انا حاليا فلا يستخدم الكوكايين في العلاج  فقد منع تداولها في الصيدليات ومنع إضافته إلى المشروبات.

الكوكايين هو مسحوق أبيض يضاف اليه مسحوق السكر فهو يستنشق كمسحوق أو يذاب في الماء ليتم حقنه بالوريد  أو يدخن ويعطي تأثير الحقن من خلال الرئة  والذين يستخدمون أو يدخنون الكوكايين يعانون من قصر التنفس والام في الرئة وايضا من الممكن ان يصل الى نزيف الرئة  والكوكايين يصل إلى المخ في خلال مدة لا تتجاوز من 3 : 5 دقائق وبالوريد يصل خلال من 15 : 30 ثانية.

فوائد الكوكايين و تاريخ و أصل الكوكايين:


من البداية  اعتاد الهنود الحمر الذين يقيمون في أمريكا الجنوبية على الجبال  على مضغ أوراق هذا النبات لآلاف السنين  فقط كي يقللوا شعورهم بالتعب والإرهاق وكذلك الجوع  ولكن اكتشف العلماء الألمان طريقة لإستخراج الكوكايين من أوراق الكوكايين  في تقريبا منتصف القرن ال19 واعتبر الأطباء هذا الاكتشاف في بداية الأمر أنه معجزة في علم العلاج والدواء  وفي أواخر القرن التاسع عشر  ابتدى أن يصفه الأطباء في العلاج  في جميع الامراض العقلية والبدنية أيضا  بما في ذلك التعب والإرهاق والإحباط  وكذلك الكثير من الأدوية في ذلك الوقت احتوت على مستخلص الكوكايين  الذي كان مسموح ومرخص به في هذا الوقت  فصار المخدر واسع الاستخدام

في أصل الكوكايين من الناحية الكيميائية  هو شبه قلوي بلوري مستخلص مكتسب من أوراق نبات الكوكا هو منبه قوى  للجهاز العصبي المركزي  ويسبب انسداد في الشهية ويخلق في متناوله الشعور بالبهجة والسعادة وطاقة فائقة  ورغم انه يستخدم بكثرة في التسلية بسبب آثاره هذه إلا أنه يعتبر أيضا مخدر موضعي يستعمل كما ذكرنا في الأعلى في جراحة العين والأنف في القرن التاسع عشر وايضا مع بداية القرن العشرين  فهو مادة مسببة للإدمان وجوده معك او زراعتها او انك تقوم بتوزيعه هذا أمر غير شرعي لاسباب غير طبية في كل أنحاء العالم

فوائد الكوكايين و تعرف الكراك (كوكايين ):


صخرة الكوكايين .. نعم هي تسمى هكذا فهي شكل من أشكال مادة الكوكايين المخدرة التي تستخدم بالتدخين فهي نوع من الكوكايين النقي الذي يمكن أن تحضر باستخدام صودا الخبز اي بيكربونات الصوديوم لتحويل مسحوق الكوكايين إلى الكوكايين النقي  .. سمي كذلك تبعا الصوت الذي يصدره عند تصنيعه.

في بعض الأحيان يضاف عناصر أخرى للكوكايين الذي يتم بيعه في الشوارع حتى يزيد وزنه ومن ثم يصبح مغشوشا فيتم اضافة مواد بيضاء تشبه الكوكايين في مظهر وشكلها تؤدي الى زيادة حجمه  وتمتع الصخور بشكل ذو لون أبيض فاتح له حواف خشنة وذلك في الأنواع النقية  وتكون الكثافة له كثافة الشمع  أو أكثر قليلا وتشبه الأشكال النقية الكوكايين البلاستيك الصلب الهش في شكله البلوري  و تعمل كمخدر موضوع يتم ذوبانه بمجرد ان يلمس اللسان بمجرد أن يدخل إلى الفم ويمكن الأنواع النقية أن تذوب في الماء وتذوب الحواف بمجرد أن تلمس اللهب.

فوائد الكوكايين و الآثار الطبية  للكوكايين:


الكوكايين مادة منبه أي أنها تعمل على زيادة نشاط الجهاز العصبي فتسبب  تناول الكوكايين إلى سرعة في ضربات القلب وكذلك ضغط الدم  كما أن تناوله يعمل على الشعور بالسعادة والبهجة بطريقة وهمية  ويشعر الذي يتناوله بالقوة ويظهر له أنه يفكر بشكل اوضح وافضل من الذي اعتاد عليه ويتولد لديه بين الحين والآخر شعور قوي بالخوف وعدم الاحساس بالراحة بدل من الشعور الذي اعتاد عليه بالنشوة والفرحة والابتهاج.

قد يكون الذي يتناول الكوكايين  قد يتناوله من باب انه اعتاد على ذلك  وعندما يختفي الشعور بتأثير هذا المخدر من بين مده حوالى 20 : 40 دقيقة  يشعر الذي يتناول هذا المخدر بالإحباط والاكتئاب  وبسبب ذلك فيلجأ إلى تناوله مرة اخرى كمحاولة لاستعادة هذا الشعور  وقد ينتهي به  هذا إلى الإحساس  بأنه ليس هناك أي بهجة ومتعة في اي شئ بدون أن يتناول هذا الكوكايين  فيعمل على تعاطي الكوكايين بشكل دائم ومستمر.

ويسبب تعاطي بتناول الكوكايين لفترة  طويلة  المعاناة والإحباط للبعض  وكذلك يصل إلى الانهيار العصبي  الشديد مما يجعلهم يشكون ويخافون بشكل غير واقعي وقد يستمر بهذا الشكل لفترة طويلة تصل الى اسابيع او شهور  حتى بعد الإقلاع عن تناول هذا المخدر

فوائد الكوكايين و كيفية العلاج من تناول الكوكايين:


حتى الان لا يوجد علاج دوائي يستخدم كي يعمل على الإقلاع عن تناول هذا المخدر كما هو الحال مع الهيروين ورغم وجود العديد من المركبات العقاقيرية التي اعتمد استخدامها في اعراض اخرى التى تختبر  لاستخدامها في علاج ادمان الكوكايين  وفي معظم الاحوال فان مدمنين الكوكايين غالبا ما يتم وصفهم اما لكونهم أطفال يعانون من فرط الحركة وتشتت التركيز  أو يعانون من اضطرابات  فيجب على الطبيب أن يكون حذرا وان يشخص الحالة جيدا قبل ان يستخدم اي من مادتي الليثيوم والريتالين  أنهما لا يمثلان أي جدوى في حالة غياب الاضطراب نفسه  في استخدامها قد يؤدي إلى  زيادة الشعور بالإدمان.

تشير الكثير من الشواهد أن استخدام الكوكايين لفترة  طويلة يؤثر بشكل قوي على آلية عمل النواقل العصبية  فإن الكوكايين يخلق حالة من نقص مادة الدوبامين أثناء فترة العلاج  ومن التجارب التي أجريت لعلاج إدمان مادة الكوكايين هو استخدام مضادات الاكتئاب  فهي نجحت فقط في إعطاء بعض النتائج بالإيجاب في بداية مراحل العلاج للحالات البسيطة التى لم تتعمق في ادمان الكوكايين  ولا يوجد هناك أي نتائج إيجابية  في استخدامها لعلاج الحالات المتوسطة والشديدة.

وقد تم استخدام مركبات أخرى لعلاج إدمان مادة الكوكايين مثل مضادات الصرع وصلت الجرعة فيها الى 300 مجم / اليوم  والتي اثرت بشكل ايجابي ساعد في الإقلاع عن استخدام الكوكايين وإدمانه ولكن كل هذه الدراسات غير مؤكدة حتى الآن.

 

فوائد الكوكايين المختلفة:

1. تأثير و فوائد الكوكايين على المخ:

يعتبر مخدر الكوكايين من أكثر أنواع المخدرات تأثير على حيث أن أضرار الكوكايين كثير لا تعد ولكن في عام 2003 قام فريق من الباحثين في مجال أمراض المخ بتجربة علمية على المخ لمكافحة انتشار سرطان المخ ووجد الباحثون أن يمكن استخدام مخدر الهيروين في مكافحة انتشار الخلايا السرطانية في المخ  الغريب أن مع محاولة تكرار التجربة اكتشفوا ما هي في حد ذاتها كارثة حيث أن مع محاولة إعطاء المريض المادة المخدرة بالحقن في الخلايا السرطانية وجدوا أن في بداية التجربة حدث انكماش ولكن بعد فترة وجيزة لم تتعدد الايام كانت الخلايا السرطانية تنتشر بصورة أسرع عشر أضعاف بحيث كانت المادة المخدرة في النهاية هي المحفز للانتشار مما دعا الأطباء عن فكرة علاج السرطان بالمادة المخدرة و تم إيقاف الأبحاث مباشرة.

2. تأثير و فوائد الكوكايين على الجنس:

كثير من متعاطي مخدر الكوكايين يتعاطون هذه المادة المخدرة شديدة الخطورة لرفع القوة الجنسية للرجل حيث أن انتشار كثير من الآراء حول هل للكوكايين من فوائد على قدرة الرجل الجنسية؟

ولقد سألنا أحد أهم الأطباء في مجال أمراض الذكورة والخصوبة حيث قال أن لمخدر الكوكايين تأثير سلبي على العملية الجنسية للرجال وعن اكاذيب أن تناول الكوكايين قبل العلاقة الجنسية يطيل فترة العلاقة فان الكوكايين مثل باقى أنواع المخدرات فهو يحدث عملية من التخدير للعضو الذكرى للرجل مما يجعل العملية تطول لكن بدون جدوى أي أن تعاطي الكوكايين يجعل الجنس بلا داعي لأنه ببساطة يقتل الحيوانات المنوية قبل عملية الجنس أي أن تأثير مادة الكوكايين يعتبر قاتل بالنسبة للعملية الجنسية.

 

3. فوائد الكوكايين في العملية الجراحية:

تعتبر مادة الكوكايين الخام من أقوى أنواع المواد المخدرة في العالم حيث أن مع بداية الاحتلال الاسباني أمريكا واكتشف الأوربيين شجرة الكوكا و مع الوقت تعرفوا على كم هي مخدرة فحاول الأطباء استخدام المواد المستخرجة من الشجرة في عملية تحويلها إلى مخدر موضعي في عملية الجراحة وكان أول من استخدمها هو الطبيب الإنجليزي وليم تجار والذي استخدمها لأول مرة عام 1890 ميلادي أي بعد عشرة أعوام من استخلاص هذه المادة ومن بعدها تم محاولات كثيرة لاستخدامها في عملية جراحية مثل جراحات العين والأنف والأذن والحنجرة و كثير من العمليات.

 

4. فوائد الكوكايين كعلاج لمرض الاكتئاب:

منذ اكتشاف مخدر الكوكايين وقد تم محاولة كثيرة للاستفادة منه على المستوى الطبى حيث كان في هذا الوقت كان يتم اختبار كل شي يتم اكتشافه حديث ولهذا تمت في عام 1893 أول محاولة طبية لعلاج مرض الاكتئاب من خلال العلاج بمادة الكوكايين حيث قد أجريت دراسات كثيرة على هذا الأمر ولكن توقف في فترة مبكرة حيث أن تم اكتشاف الآثار السلبية الكثيرة التي أصابت المرض و كان من ضمنها إنه بعد عدت مرات من تلقي المادة من المرض كدواء فإنه تتحول لعملية ادمان ويعتقد أن هذه المرة الأولى التي تم اكتشاف الآثار السلبية للمخدر حتى تم استعماله كأحد أنواع المخدرات و من هنا يأتي الاعتقاد إنها المرة الأولى التي تحول فيه الكوكايين من علاج لأحد أخطر أنواع المخدرات التي اكتشفها  الإنسان.

 

2997

مقالات قد تعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *