العلاقة بين الإجهاد والإدمان

العلاقة بين الإجهاد والإدمان وهل يسبب الاجهاد الادمان؟

الإجهاد هو ذلك الضغط العصبي.الذي يسيطر على كل حاسة من حواس الإنسان وتجعله يعيش مضغوطا ومتحيرا، الإجهاد يذهب الطاقة ويزهق الأرواح في كثير من الأحيان، حسب أقوال خبراء علم النفس، فان الاجهاد هو حالة من التوتر الجسدي أو الفكري الشديد،‏ تسببها عدد من العوامل الجسدية أو العاطفية،‏ وقد اثبت ايضا انه ليس كل جهد او توتُّر مضرا بحد ذاته، حيث ان مقدارا معتدلا من الجهد والتوتر من الممكن ان يكون نافعا  في بعض الأحيان.‏

ذلك في حالة الإحساس بشيء من التوتر ونحن ننجز عملا ما، فمن الممكن أن يؤدى ذلك في أغلب الأحيان الى أن يدفعنا ذلك التوتر إلى أن نحسّن أداءنا ونعمل بفعالية وبجد اكثر، ولكن عندما يبلغ التوتر حد الإجهاد المبالغ به تبدأ آثاره السلبية بالظهور على الشخص.

 

كيف يحدث الإجهاد؟

كما اشرنا فان التوتر او الاجهاد هو رد فعل جسمك للضغوطات التي تعيشها في حياتك اليومية والتى تحتاج الكثير من التعديلات الجسدية والعاطفية والعقلية، ومن الممكن أن يأتي التوتر من المواقف المؤدية إلى الإحباط  التى يتعرض لها الفرد وتسبب في شعوره بالغضب والعصبية هذه المواقف التى تعمل على تحفيز غدة تحت المهاد في الدماغ.

تلك الغدة التى تختص بالتنظيم بين التوتر والاسترخاء في الجسم أو في دماغ الإنسان، وخلال التوتر تعمل تلك الغدد على إرسال إشارات عصبية إلى الغدة النخامية عندها ترسل الغدة النخامية إشارات كيميائية تنتقل من خلال الدم إلى الغدة الكظرية المتمركزة فوق كل كلية من الكليتين عند كل إنسان، وهذا العمل لتلك الخلايا قد يؤدي بالتالي  إلى إنتاج هرمونين من الغدتين الكظريتين هما الأدرينالين والنور-أدرينالين، هذه الهرمونات تعمل على زيادة معدل ضربات القلب لدى الانسان وتؤدي أيضا إلى سرعة التنفس مع انخفاض معدل عملية الهضم واضطرابات في الجهاز الهضمي للإنسان ونلاحظ ايضا ان هذه الهرمونات تعمل على توسع حدقة العينين.

 

علامات الإجهاد الشديد وأسبابه:

ومن أبرز علامات الإجهاد الشديد هي: الارق وعدم النوم، او النوم بشكل متقطع دون راحة، والشعور وأوجاع الرأس والحمى الشديدة.

ترى أيضا أن الشخص المجهد يكون عرضة للعصبية السريعة  والصداع المتكرر، ذلك فضلا عن عدم التركيز في شيء معين وتشتت الذهن . أما عن أسباب الإرهاق الشديد الذي يتعرض له الإنسان، فمن الممكن أن نلخصها في  التوتر لفترة زمنية طويلة في بيئة مليئة بالمتطلبات الصعبة تحقيقها، أو وضع الانسان في مهمة فوق طاقة الجسم او زائدة عن حدها، وأيضا العمل بجد لفترات متواصلة دون نوم او راحة ودون مقابل.

 

الإجهاد والإدمان:

هل يمكن أن يؤدي الإجهاد إلى الإدمان؟، للإجابة على هذا السؤال اقرأ السطور القادمة بعناية. كما نعلم فإن الإرهاق الشديد يؤدي إلى عدم المبالاة في العمل وفقدان الشهية  ومن التأثيرات الأخرى صعوبة إيجاد وقت خاص للشخص ذاته حتى يمارس نشاطاته والأشياء التي يجب فعلها، ومن هنا يزيد شعور الفرد بالتوتر والقلق ويشعر بحاجة ملحة إلى الهروب من الواقع والاتجاه إلى عوالم أخرى للهروب من الواقع، ومن هنا يتجه بعض الأفراد إلى التعاطي للمخدرات والتدخين والكحول بالإضافة إلى إدمان المخدرات وإدمان الكحول وليس التعاطي فقط.

 

كيف يساعد التغلب على الإجهاد في علاج الإدمان؟

بالطبع يساعدنا التغلب على الإجهاد على المستويات الجسدية والعاطفية والروحية على  الاسترخاء والراحة وتجنب المشاكل المخيفة التى من الممكن أن تحدث للفرد بسبب الإجهاد.

من اهم واكبر الكوارث التى من الممكن ان يسببها الاجهاد هى الإدمان، لذلك فإن التغلب على الإجهاد يساعد كثيرا في علاج الإدمان والحد من تعرض الشخص للوقوع في هذا الفخ منذ البداية ايضا، اذا كيف يمكننا عمل ذلك، يمكننا عمل ذلك اذا اتبعنا هذه الامور التالية:  تعزيز الإبداع لدى الفرد والتوقف على النقاط الايجابية لديه، محاولة وضع الشخص في حالة هادئة وبيئة نقية ونظيفة، تنمية قدرات الشخص لمحاولة زيادة القدرة على التحمل لديه، والحد من القلق و الأرق والحد من الألم الزائد الذي يتعرض له الإنسان بسبب المواقف المزعجة التي تقابله في حياته اليومية.

كل من هذه الأمور من الممكن أن تساعدك بعد ذلك على أن تصبح أكثر كفاءة وفعالية وتحملاً.

حيث يمكنك  دمج بعض هذه الأمور الأساسية في الروتين اليومي الخاص بك، حتى  يمكنك تعزيز الأداء الخاص بك وتقليل الشعر بالقلق.

 

طرق  التحكم في الإجهاد:

يقوم الاطباء بعمل الكثير من التمارين والبرامج  حتى يجعلون المريض يتحكم في الإجهاد، ومن بين هذه التمارين:

  • تمرين التركيز البؤري، هذا التمرين يعد مماثل للتأمل الى حد كبير، حيث يقوم الطبيب بدعوة المريض الى التأمل والتركيز في شيء محدد ويطلب منه أن يخلو ذهنه بشكل كامل ويفكر في شيء واحد، قد يكون هذا الشيء مادي أو معنوي ايضا، واكد الاطباء المتخصصون انه من الممكن ان تحصل على نتائج مذهلة من ذلك التمرين، حيث انه يساهم في  تخفيف التوتر الى حد كبير. ويذكر أن هذا التمرين من الممكن ان يحدث ايضا بشكل جماعي، وفي هذا التمرين، يحدث استرخاء كامل لخلايا الدماغ، ويصبح ذهن الانسان خاليا وهادئا الى حد كبير. 
  • تمرين تحويل مكان السيطرة، يحدث في هذا التمرين أن  ينخفض ​​مستوى التوتر لدى المريض، ويقوم الطبيب هنا بسؤال المريض عددا من الأسئلة لمحاولة تفريغ أفكاره، وتحدث مناقشة طويلة هنا بين الطبيب والمريض، ويحاول الطبيب في هذا التمرين تفريغ ما يفكر به المريض من أفكار سلبية تسيطر على دماغه و شعوره وعواطفه، والهدف من هذا التمرين هو إعادة سيطرة المريض  على مشاعره وتنبيه الفكر الواعي لديه وأن يكون لديه القدرة على التركيز ايضا.
  • التمرين 3:  هو تمرين العمل النوعي الذي يساعد المريض على تحويل أنماط أفكاره  من السلبية إلى الإيجابية، وذلك عن طريق تفريغ المريض لكل ما يشعر به ويفكر به من أفكار سلبية، وهنا ايضا يحكى المريض ما قد صادفت من صدمات وما تسبب في إصابته بالإجهاد القاسي والتوتر العصبي الحاد. 
  • التمرين 4: هذا التمرين يتطلب الخروج والذهاب إلى مكان جميل كان المريض به عدد من الذكريات الجميلة بعيدا عن الذكريات المؤلمة، وقد اثبت ان هذا التمرين او هذه الخطوة تساعد بشكل كبير في استعادة السلام الداخلى للفرد والعودة الى الشعور بالفرح والانتعاش مرة اخرى.

 

ومن هنا وباتباع هذه الطرق والتمارين السابقة للتخلص من الإجهاد والتوتر العصبي ، يمكنك التغلب على آثار الإجهاد السيئة والسلبية التي من الممكن أن تؤثر عليك، ومن أشد الآثار السلبية هى اللجوء إلى الإدمان للتخلص من الإجهاد والتوتر العصبي.

 

318

مقالات قد تعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *