كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري

كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري

كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري؟ ربما هذا السؤال الذي يؤرقك كثيرا إن كان أحد المقربين منك مصابا بمثل هذا الاضطراب، فقد يؤثر الوسواس القهري قد يؤثر كثيرا على حياة المريض به وحتى على علاقاته بمن حوله، لهذا دعنا نتحدث في المقال عن مرض الوسواس القهري وأعراض وأسباب الإصابة به، لنصل بك إلى معرفة كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري.

كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري
كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري

ما هو الوسواس القهري:

الوسواس القهري هو أحد الاضطرابات النفسية التي تتسم بأمرين كما يبدو من مسماه، الأفكار الوسواسية غير المحبذة التي تتلاحق في ذهن المريض دون سبب يذكر، والجزء الثاني هو السلوكيات والتصرفات التي يقوم بها الشخص في محاولة الاستجابة لهذه الأفكار المتلاحقة.

تعرف على : ما علاج الوسواس القهري الشديد ومضاعفاته؟

ما هي أسباب الوسواس القهري؟

توجد بعض العوامل التي تزيد من خطر إصابة الشخص بهذا المرض المزمن، والتي يعد أبرزها ما يلي: 

  • العوامل الوراثية 

الجينات الحاملة للمرض من الآباء إلى الأبناء قد تزيد من عرضة الإصابة، خاصة أقارب الدرجة الأولى.

  • العوامل الاجتماعية 

التعرض لبعض المواقف والصدمات قد يزيد من خطر الإصابة، على سبيل المثال إن كان الشخص تعرض في صغره لحريق كبير بسبب مشعل الوقود أو غيرها، فإن هذا قد يزيد من خطر إصابته بوسواس التحقق، فقد يتحقق من زر الجهاز أكثر من 100 مرة في النصف ساعة للتأكد أنه لن يتسبب في حدوث حريق مثل هذا الحادث القديم الذي تعرض له في صغره.

  • العوامل البيولوجية 

اضطراب كيمياء المخ قد يؤثر بالضرورة على الحالة المزاجية ويجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة ببعض الاضطرابات النفسية والعقلية مثل الوسواس القهري والاكتئاب وغيرها.

-وربما الآن يمكنك استنتاج سبب إصابة بعض الأشخاص بمرض الوسواس القهري. 

متى يحدث مرض الوسواس القهري

إن كان الشخص قد تعرض في طفولته أو شبابه لبعض الحوادث أو المواقف الصادمة من أمر ما، وكان أحد الوالدين مصابا بهذا الداء من قبل أو كان الشخص يعاني من بعض الاختلال في كيمياء المخ فإن هذا سيؤدي بالضرورة إلى زيادة خطر إصابته بهذا المرض.

 معلومات تهمك حول: اضطراب الشخصية الوسواسية وخطوات العلاج

أعراض الوسواس القهري

تنقسم أعراض الوسواس القهري إلى أعراض الوساوس والأفكار غير المحبذة وأعراض السلوكيات التي تترتب عليها على النحو الآتي:

أولا الوساوس  

  1. الخوف الشديد من الاتساخ.
  2. الخوف الشديد من العدوى والمرض.
  3. وساوس الترتيب ووضع الأشياء في شكل محدد.
  4. الخوف الشديد من فقدان السيطرة على الذات وإلحاق الضرر بالنفس أو بالآخرين.
  5. وسواس العدوان أو القيام ببعض التصرفات العدائية غير الأخلاقية.

-وبالطبع ستترتب على هذه الوساوس بعض التصرفات والسلوكيات لتخفيف حدة الانزعاج والتوتر الذي تتسبب فيه.

ثانيا: تصرفات مريض الوسواس القهري

  1. التنظيف المستمر.
  2. ترتيب الأشياء العديد من المرات دون سبب يذكر.
  3. اتباع الروتين بصورة مبالغ فيها.
  4. التحقق المستمر من سلامة وأمان الأجهزة الكهربية وكل ما قد يسبب أي ضرر.
  5. القيام ببعض التصرفات العدائية تجاه الآخرين دون سبب يذكر.

أقرا أيضا: أنواع الوسواس القهري

هل يشفى مريض الوسواس القهري نهائيا؟

على الرغم من أن الوسواس القهري من الأمراض المزمنة، إلا أن طرق العلاج قد تساعد كثيرا في السيطرة على هذه الوساوس والأفكار، حيث يتمثل علاج الوسواس القهري في كل مما يأتي 

  • أولا: العلاج الدوائي 

قد يصف الطبيب بعض الأدوية العلاجية للمساعدة على العلاج، وقد تعد مضادات الاكتئاب من أفضل الأدوية المستخدمة لمرضى الوسواس القهري مثل Clomipramine Fluoxetine

  • ثانيا: العلاج النفسي 

قد يعد العلاج النفسي القائم على أدوات الطب النفسي مثل العلاج السلوكي المعرفي وغيره من أدوات الطب النفسي من أفضل طرق علاج الوسواس القهري، حيث يهدف الطبيب إلى مساعدة المريض على السيطرة على الأفكار التي تراوده والتحكم في تصرفاته وسلوكياته، وقد يستخدم الطب النفسي أيضا  العلاج بالتعرض، والذي يهدف إلى تعريض المريض إلى هذه الوساوس تدريجيا حتى تصبح بالنسبة له أمرا اعتياديا، على سبيل المثال إن كان الشخص يحب وضع الأشياء في تريب معين بشدة، فقد يغير الطبيب ترتيب شيئ ما ثم يساعده على التحكم في أفكاره والسيطرة على ذاته لعدم التوجه لفعل هذا السلوك.

كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري
كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري

كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري

من المهم للغاية معرفة كيفية التعايش والتعامل مع مريض الوسواس القهري؛ لأنها قد تعد جزء من العلاج، حيث تكمن الكيفية الصحيحة للتعامل مع مريض الوسواس القهري في كل مما يأتي: 

  • معرفة المزيد من المعلومات عن هذا المرض.
  • خلق بيئة داعمة لمساعدة المريض على التحسن.
  • مساعدة المريض على الالتزام بالعلاج الموصوف من قبل الطبيب.
  • معرفة علامات التحسن من المرض وعلامات الانتكاسة.
  • من الممكن إعطاء مريض الوسواس القهري بعض الوقت للجلوس بمفرده.

-ولكن قد يعد الزواج من مريض الوسواس القهري من الأمور التي يكثر السؤال عنها، فهل يمكن بالفعل الزواج من مريض الوسواس القهري؟ وكيف يمكن التعامل معه بعد الزواج؟

مريض الوسواس القهري والزواج

من الممكن أن يتزوج مريض الوسواس القهري ولكن قد يعاني شريك حياته من بعض المشكلات، فقد يشعر بعدم الثبات العاطفي وعدم قدرة الزوج أو الزوجة على إدارة البيت والاهتمام بشؤون الأسرة جيدا وغيرها من الأمور المؤرقة، لهذا من الأفضل معرفة كيف تعامل مع مريض الوسواس القهري لتخفيف حدة هذه المشكلات وعلاجها.

أقرا أيضا: علاج الوسواس القهري بالاعشاب والاغذية

كيف أتعامل مع زوجي المريض بالوسواس القهري

التعامل الجيد مع مريض الوسواس القهري قد يحمي الأسرة كلها من الانهيار ويقلل من حدة المرض، وإليكِ أهم الإرشادات المساعدة على التعامل 

  • تقبل تشخيص المرض وتقبل أن قيام الزوج ببعض التصرفات غير المفهومة قد يكون بسبب هذا الداء.
  • تثقيف الذات وتعلم المزيد عن هذا المرض وأعراضه ومضاعفاته وكل ما يتعلق به.
  • مساعدة الزوج على التوجه للطبيب النفسي المختص.
  • خلق بيئة داعمة مساعدة على مجابهة المرض.
  • مساعدة الزوج على حضور جلسات العلاج وتناول الدواء بانتظام.
  • وأخيرا عليكِ الاهتمام بصحتك النفسية كذلك واستشارة الطبيب في حال شعورك بعدم الرضا النفسي.

أقرا  أيضا: كيف تعرف مريض الوسواس القهري؟

كيف يعيش مريض الوسواس القهري

على الرغم من الوساوس والسلوكيات المؤرقة التي قد يفرضها الوسواس القهري على المصاب به، إلا أن التوجه الصحيح للطبيب النفسي وتناول الأدوية العلاجية والاستمرار في جلسات العلاج النفسي تساعد كثيرا في التعايش مع هذا المرض والتخلص من الكثير من الأعراض المؤرقة، وقد يبدو لك مريض الوسواس القهري بعد التوجه للعلاج طبيعيا ويستطيع العيش والاستمرار في حياته جيدا.

الخلاصة 

  • الوسواس القهري من الأمراض المزمنة التي قد تجبر المريض على القيام بالعديد من السلوكيات والتصرفات غير المحبذة.
  • تختلف أعراض مرض الوسواس القهري باختلاف نوع الوساوس التي يعاني منها، فقد تختلف هذه الوساوس بين مرضى هذا الداء ما بين وساوس الاتساخ ووساوس العدوى وغيرها من الأنواع.
  • توجد العديد من العوامل التي قد تؤدي إلى زيادة عرضة الإصابة بالمرض مثل العوامل الوراثية والعوامل البيولوجية التي تحدث بسبب اضطراب كيمياء المخ، بالإضافة إلى التعرض لبعض الحوادث أو المواقف التي تزيد من خطر الإصابة.
  • يكمن علاج الوسواس القهري في العلاج الدوائي والعلاج النفسي القائم على العلاج السلوكي المعرفي والعلاج بالتعرض وغيره.
  • على الرغم من أن التعايش مع مريض الوسواس القهري قد يبدو للبعض مؤرقا للغاية، معرفة كيفية التعامل معه ومساعدته على التوجه للعلاج يساعد على التعايش معه بصورة صحية غير مؤرقة.

أسئلة شائعة 

قد يكثر السؤال عن مرض الوسواس القهري وكيفية علاجه والتخلص منه وكيف تعامل مع مريض الوسواس القهري، وإليك أكثر هذه الأسئلة شيوعا”

  • ما هي أشد أنواع الوسواس القهري؟

قد يصبح مرض الوسواس القهري باختلاف أنواعه خطرا للغاية في حال عدم التوجه للطبيب المختص، فقد يؤدي هذا إلى مواجهة مضاعفات المرض مثل الاكتئاب أو التفكير في الانتحار أو الإصابة ببعض الأمراض العضوية الأخرى وغيرها.

  • هل يمكن علاج الوسواس القهري نهائيا؟

الوسواس القهري من الأمراض المزمنة التي تحتاج إلى التدخل العلاجي المستمر ولا يوجد علاج ينهي هذه الأعراض تماما دون متابعة مع الطبيب المختص.

  • هل يؤدي الوسواس القهري إلى الانتحار؟

قد يؤدي الوسواس القهري إلى الاكتئاب الشديد بسبب عدم القدرة على الاهتمام بأمور الأسرة والعمل وملاقاة العديد من المشكلات الاجتماعية والمادية بسبب هذا الأمر، وعدم الاكتراث بهذا قد يؤدي بالمريض إلى التفكير في الانتحار للتخلص من كل هذه الأمور المؤرقة.

  • هل يستطيع مريض الوسواس القهري الزواج؟

يمكن أن يتزوج مريض الوسواس القهري ولكن على الطرف الآخر تقبل تشخيص المريض ومساعدته على التوجه للعلاج وخلق بيئة داعمة للاستمرار في جلسات العلاج النفسي، لأن اتباع إرشادات الطبيب سيساعد كثيرا على التخلص من بعض هذه الأعراض المؤرقة.

أقرا المزيد عن الوسواس القهري:

119

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *