يعتقد الكثير من الأشخاص أن الأفيون مخدر جديد ولكن هو في الحقيقة يعود تاريخ مخدر الأفيون إلى ملايين السنين، ويعتقد الرجال أن الأفيون له تأثير إيجابي على الصحة الجنسية وعلاج ناجع في علاج الضعف الجنسي لذا يقبل عليه الكثير من أجل هذا السبب، و مخدر الأفيون هو عبارة عن الإفرازات البنية التي يفرزها نبات الخشخاش الغير ناضج، ومن ثم فلا يوجد أهمية ل علاج ادمان الأفيون.
 

تاريخ الأفيون و علاج ادمان الأفيون:

 
حيث يقوم المزارعين عندما يبلغ طول نبات الخشخاش حوالي متر بجرح محافظ نبات الخشاش عن طريق مجموعة من الضربات المتسارعة والمتكررة بالسكاكين ليسيل المادة اللبنية منه ثم تترك لتجف على محافظ الخشخاش ويقومون بحرقها وجمعها فيما بعد لتكون هي مادة الأفيون الخام المحتوي على صفات كيميائية متعددة ومواد كثيرة ومن أهمها الأفيون المستخدم في المجال الطبي
وذلك لتخدير الألم حيث أنه من أقوى المواد الطبيعية في تخدير الآلام، ويستخدم الأفيون ومشتقاته بشكل واسع في الصناعات الدوائية

ومن أكثر هذه المشتقات المستخرجة من المورفين والهيروين، وشاع استخدام مخدر الأفيون بأنه مادة مسكنة وفعالة للآلام وإزالتها تماما ويشعر بعدها المريض بحالة كبيرة من السعادة والانسجام والابتعاد عن أرض الواقع

وشاع أيضا استخدام الأفيون كمخدر بين أوساط المجتمعات المختلفة وخاصة بين الشباب حيث أنهم وجدوا منه مخدرا قويا يحدث حالة من السعادة والانسجام التام غير مدركين آثاره الخطيرة على الجسد
ومن خلال هذا التقرير نكشف لكم قرائنا الأعزاء عن كل ما يتعلق بهذا المخدر وكيفية علاج ادمان الأفيون.

 

كيف يُصنع مخدر الأفيون و علاج ادمان الأفيون:

 
عند تناول الأفيون فإنه يعمل على المستقبلات التي تتواجد على الأعصاب هذا الجهاز المسئول عن العواطف والمشاعر والذي يقوم بالإشراف على جميع الأنشطة الحركية في الجسم الإرادية والغير إرادية
وبعد تناول الأفيون فإنه يحدث تغيرات في الإشارات التي يتم نقلها عبر هذه الأعصاب ومن ثم يتم الشعور بإحساس السعادة والنشوة فضلا عن تسكين الآلام  والتخلص من جميع المخاوف
ولكن بمرور الوقت يحدث ادمان الجسم على هذا المخدر ويقع في هاوية عدم القدرة على التخلص من هذه المشكلة المؤرقة لذا يبحث على طريقة بعد ذلك ليتم من خلالها علاج ادمان الأفيون. 
 

طرق تعاطي مخدر الأفيون:

 
هناك طرق عديدة يستخدمها مدمنو مخدر الأفيون ومن أكثر الطرق الشائعة هي:

  • عن طريق المص أو الاستحلاب ويتم من خلال هذه الطريقة وضع قطعة الأفيون الصغيرة داخل الفم ليتم امتصاصه حتى تذوب تماما ولا تبلع مرة واحدة.
  • يتم إذابة الأفيون مع القهوة ثم يتناول مزيج القهوة والأفيون.
  • عن طريق الحقن وذلك بإذابة الأفيون مع الماء المقطر والقيام بحقنه تحت الجلد.
  • يتم تناول الأفيون عن طريق مزجه بالحشيش ثم القيام بتدخينه مع الجوزة.

 

أثر تعاطي مخدر الأفيون على الجسم :

 
عند قيام الشخص بتعاطي مخدر الأفيون فإنه يحدث له الآثار التالية:

  1. يحدث انخفاض في درجة حرارة الجسم حيث أن الأفيون الموجود بالأفيون يؤثر على مراكز توليد الحرارة بالجسم.
  2.  يعمل على تقليل الشعور بأي ألم، لذا فإنه يستخدم طبيا في العمليات الجراحية.
  3. يضعف من درجة التعرف على الأشياء وتمييزها عند القيام باللمس، فالإنسان الطبيعي يمكنه التعرف على الأشياء وطبيعتها عند لمسها في الظلام فيقوم بالتحسس حتى يعرف طبيعتها، إلا أن مدمن الأفيون لا يمكنه فعل ذلك حيث أن الأفيون أفقده القدرة على تمييز الأشياء باللمس.
  4. مخدر الأفيون يعمل على زيادة اللعاب.
  5. يؤثر على الجهاز الهضمي ويعمل على وجود حالة الغثيان وانعدام الشهية.
  6. يحدث عند تعاطي الأفيون القيء بسبب تأثير هذا المخدر على مراكز القيء في المخ.
  7. يؤدي الأفيون إلى حالة ضعف وهزال الجسم بسبب ضعف الشهية الناتجة عن تناول مخدر الأفيون.
  8. يعمل الأفيون على ارتخاء المستقيم والقولون.
  9. يؤثر الأفيون على العضلات التي تقوم بالعصر مثل عضلة الشرج.
  10. يقلل الأفيون من حركة المعدة والحركة الدودية للأمعاء لذا فإنه يحدث عدم رغبة للتبرز وبالتالي حدوث حالة امساك.
  11. يعمل الأفيون على احمرار في ملتحمة العين.
  12. يقوم الأفيون بانقباض وضيق في حدقة العين.
  13. يؤدي تعاطي الأفيون إلى ارتخاء في جفن العين فيعاني مدمن الأفيون من عدم القدرة على تحريك الجفن فيقوم بتحريك رأسه يمينا ويسارا واعلى بسبب عدم قدرته على فتح جفونه.
  14. يقوم الأفيون بالتسبب في تبطيء نبض القلب.
  15. يؤثر على مركز العصب الحائر الأمر الذي يعمل على زيادة النبض في القلب مبدئيا ثم في النهاية يصبح بطيئا إلى أن ينتهي به المطاف إلى أن يصبح نبض القلب ليس منظما.
  16. يعمل الأفيون على انخفاض معدل ضغط الدم.
  17. يزرق الشفتين.
  18. يجلب الشحوب في الوجه.
  19. يؤثر على جلد المدمنين على الأفيون.
  20. يؤثر في وجود الطفح الجلدي وظهور أكلان وهرش عند المدمن.
  21. يعمل الأفيون على التأثير على الجهاز التنفسي بالسلب حيث أنه يعمل على جعل النفس بطئ وبمرور الوقت وتشبع الجسد  من مخدر الأفيون فإنه يؤثر على مراكز التنفس في المخ إلى أن يتم حدوث تضييق شديد واختناق في النفس إلى النتيجة الحتمية وهي الوفاة.
  22. كما يعمل الأفيون بالتأثير السلبي على العضلات فيتم حدوث تشنجات عضلية شديدة ومؤلمة.
  23. يبطئ الأفيون من عملية التفكير و قلة رد الفعل لدى مدمن الأفيون لذا فإنه إذا كان السائق الذي يقود السيارة متعاطي الأفيون ووضع في موقف أثناء القيادة يجب فيه استخدام الفرامل لتفادي وقوع حادث فإنه يأخذ وقتا طويلا للتفكير ولا يملك القدرة على السيطرة على الموقف مما ينتج عنه وقوع حادث بسبب تأخر رد الفعل للشخص وعدم تركيزه.
  24. متعاطي الأفيون يشعر بأنه يمتلك قوة مفرطة مثل القوة التي تكون لدى المصارع والملاكم مع العلم أن قوته الجسدية تكون عادية جدا وقد تكون هزلت بسبب جرعات الأفيون التي تتناولها وأثرت في هزلان جسده وضعفه، وهذا الإحساس قد يضعه في المشاكل حيث أنه يتعامل مع الناس بعنف ويريد التصادم مع معارضيه جسديا إلى أن ينتج عن ذلك التشابك ضربه وجرحه.

ونظرا لما تم عرضه من آثار ضارة مختلفة على الجسم نتيجة تناول الأفيون على القلب والجلد والجهاز التنفسي والجهاز الهضمي والصحة النفسية وعلى جميع أجزاء الجسم، فإن الشخص عليه التوجه إلى علاج ادمان الأفيون وتحمل كافة الأعراض الانسحابية التي تنتج أثناء علاج ادمان الأفيون مهما كانت شدتها وقوتها على جسم المريض ونفسيته،
وذلك لكي يتخلص من هذا الداء اللعين الذي أوقع نفسه فيه ودمر حياته، لذلك فإن عملية علاج ادمان الأفيون ليست بالصعوبة كما يعتقد المدمن بل يتطلب عزيمة وارادة قوية، ومن خلال هذا التقرير نكشف لكم كيفية علاج ادمان الأفيون.

 

علاج ادمان الأفيون:

 
يجب التأكد جيدا بأن علاج ادمان الأفيون ليس أمرا يسيرا ليتم داخل المنزل بين المريض وبين نفسه أو أسرته أو شريك حياته نظرا لقوة أعراضه الانسحابية ولما ينتج من تعاطيه على الصحة الجسدية العامة والصحة النفسية

لذا فإنه يجب حتما من إتمام عملية علاج ادمان الأفيون داخل المراكز لعلاج الادمان المتخصصة في هذا الشأن وتحت إشراف الأطباء المتخصصين في الصحة الجسدية والصحة النفسية ليتم علاج ادمان الأفيون بطريقة متكاملة وناجعة، وتضمن هذه الطريقة في علاج ادمان الأفيون عدم حدوث انتكاسة للمريض وعودته مرة أخرى تعاطي الأفيون، وهناك ثلاث طرق متبعة في علاج ادمان الأفيون وهذه الطرق التي يجب اتباعها تضمن علاج ادمان الأفيون بطريقة فعالة وناجحة وهي:

  • أولا: إقلاع المريض فوراً ومباشرة عن تناول الأفيون.
  • ثانيا: استخدام المضادات الدوائية التي تضاد تأثير عمل الأفيون.
  • ثالثا: استخدام الأفيون الآمن.

وتتوقف الطريقة التي يتم اختيارها في علاج ادمان الأفيون على عدة عوامل وركائز أساسية سنقوم بسردها من خلال السطور الآتية لضمان علاج ادمان الأفيون بطريقة فعالة وناجحة وهذه الركائز هي:

  1. إرادة متعاطي الأفيون ورغبته في علاج ادمان الأفيون ومدى اقتناعه بنجاح في علاج ادمان الأفيون حيث أن الإرادة القوية والرغبة الجامحة في تلقي علاج ادمان الأفيون هي من أهم عوامل النجاح.
  2.  مراعاة مدى تعلق المدمن بالمخدر حيث أن ذلك يساهم كثيرا مع الطبيب المعالج في تحديد الطريقة الأصح في علاج ادمان الأفيون.
  3. مراعاة أيضا المدة التي تعاطى فيها مدمن الأفيون هذا المخدر ليتم من خلال ذلك تحديد الطبيب الكفيفة التي يسير عليها في علاج ادمان الأفيون.
  4. الوقوف على معرفة العوامل البيئية والنفسية المحيطة بشخصية المدمن وذلك عبر الطبيب القائم على علاج ادمان الأفيون سواء أكان الطبيب العادي أو الطبيب النفسي بالتكامل معا لإنجاح عملية علاج ادمان الأفيون.

وسنلقي نظرة سريعة على كل طريقة من الطرق التي يتم من خلالها علاج ادمان الأفيون لكي تتضح الرؤية ويكون طرق علاج ادمان الأفيون سهل أمام الجميع.

أولا إقلاع المريض مباشرة عن تناول الأفيون:
وهذه طريقة من طرق علاج ادمان الأفيون، ولكنها لا تلائم الأشخاص الذين قاموا ادمان الأفيون لفترة طويلة يصعب معها القيام بفعل ذلك نظرا لشدة الأعراض الانسحابية التي تحدث له،
ولكن تتناسب طريقة الإقلاع المباشر عن تناول الأفيون في علاج ادمان الأفيون للأشخاص الذين قرروا الامتناع على الادمان بإرادته المستقلة والمنفردة وغالبا ما تكون المدة التي قاموا فيها بادمان مخدر الأفيون قليلة تسمح لهم بتقرير تلك الخطوة بكل ثقة وإرادة في أنها غلطة ويجب إصلاحها والابتعاد عن هذا الطريق.

ثانيا استخدام المضادات الدوائية التي تضاد تأثير الأفيون:
وهذه الطريقة في علاج ادمان الأفيون يستخدم فيها بعض العلاجات الدوائية مثل مضاد نالتركسون الذي يساهم بشكل كبير في تقليل فعالية الأفيون في الجسم،حيث تجعله يفقد المتعة التي يسببها للمريض، وهذا الأسلوب من أساليب علاج ادمان الأفيون يستخدم مع الحالات الذين تعاطوا الأفيون لمدة طويلة،
ولكن توجد إشكالية في علاج ادمان الأفيون بهذه الطريقة نظراً لأنها تنتج عدة آلام انسحابية شديدة يصعب على المريض تحملها إلا إذا امتلك إرادة قوية في علاج ادمان الأفيون حيث أن تلك الآلام الشديدة تظل ملازمة المريض فترة من الزمن ليست بالقصيرة.

ثالثا استخدام الأفيون الآمن:
وهي إحدى طرق علاج ادمان الأفيون، ويقصد بالأفيون الآمن هو الميثادون ولكن يمتد تأثيره لمدة يوم كامل وبالرغم من أنه لا يشبه قوة تأثير الأفيون الذي يدمن عليه الشخص إلا أنه يحدث أيضا إحساس بالمتعة وتسكين الآلام التي يحدثها الأفيون ولكن بصورة أقل نسبيا،
وتفيد هذه الطريقة في علاج ادمان الأفيون للحد من الأوجاع التي تصاحب المريض خلال رحلة علاج ادمان الأفيون في المراحل الأولى.

 
تواصل معنا الان ... نحن هنا لمساعدتك0096871775103

تواصل معنا الأن

 
 
 
للاستفسارات والتحدث الينا عبر الهاتف اضغط هنا

00201020226226

00201020226227

 
للتواصل مع فرع سلطنة عمان

0096871775103

 

 لدينا خدمة الإستقبال من المطار نذهب إليكم في آي مكان لتقديم المساعدة

كما نساعدكم أيضا في حجورات الإقامة

اضغط هنا للتواصل مع متخصص عبر برامج الشات