أضرار المخدرات النفسية والجسدية

أضرار المخدرات النفسية والجسدية وعلاجها

أضرار المخدرات النفسية والجسدية التي تلحق بـ المدمن لا حصر لها وفي كثير من الأحيان تكون كارثية بصورة غير متوقعة، فإن تعاطي المخدرات مدمرًا لكافة الوظائف الحيوية في الجسم، يسبب بعضها ضمور المخ والشلل الرعاش، لذا سنذكر هذه الأنواع والأضرار التي تسببها إذا أهملت علاج إدمان المخدرات.

المخدرات الجسدية 1 أضرار المخدرات النفسية والجسدية وعلاجها

اضرار المخدرات الجسدية 

أضرار المخدرات الجسدية متعددة تشمل كافة أنظمة الأجهزة الحيوية في الجسم وتعمل على بطء أو خلل في وظائفها، مما يتسبب في بعض الأعراض التي يعاني منها المدمن، نذكر من أضرار تعاطي المخدرات ما يلي:

اضرار المخدرات على المخ والجهاز العصبي 

تتداخل المخدرات في وظائف الجهاز العصبي، فتقوم بتعطيلها أو إحداث خلل في أدائها، ويرجع السبب في ذلك أن وظيفة المخدرات الأساسية في الجسم هو التأثير على الدماغ والناقلات العصبية لتغيير الحالة المزاجية أو الشعور بالاسترخاء والنشوة فيصبح الجهاز العصبي والمخ أكثر الوظائف تضررًا من الإدمان، وتصبح النتائج فادحة، وتتمثل في:

  • ضعف الإدراك.
  • القلق.
  • البارانويا.
  • صعوبة التركيز.

  الأضرار السابقة عادة تحدث عند تعاطي القنبيات “الحشيش – الماريجوانا”، بينما يسبب الكوكايين أضرارًا مختلفة، مثل:

  • نوبات هلع.
  • السكتات الدماغية.
  • السكتات القلبية.
  • زيادة درجة حرارة الجسم.
  • الجفاف.
  • رؤية أوضح للألوان وسماع حاد للأصوات.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • فقدان الشهية.

  بينما تتسبب الميثامفيتامين الكريستالية في:

  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • فقدان الشهية.
  • جفاف الفم.
  • الشعور بالحكة.

  وتشمل أنواع المخدرات التي تؤثر على المخ والجهاز العصبي، ما يلي:

  • المهدئات.
  • المسكنات الأفيونية.
  • الكحول.
  • المنومات.
  • القنبيات.

  وعلى المدى الطويل من تعاطي المخدرات يصاب المخ والجهاز العصبي بـ:

  • بطء ردود الفعل.
  • ضعف الذاكرة.
  • صعوبة اتخاذ القرارات.
  • عدم القدرة على الاستيعاب والتعلم.
  • انخفاض الأداء.
  • تغييرات في وظيفة الناقلات العصبية.
  • موت خلايا المخ.

أقرأ ايضا : أضرار تعاطي الترامادول 

أضرار المخدرات على الكبد والكلى

أضرار المخدرات على الكبد والكلى مدمرة، وهناك أنواع من المخدرات تؤثر بشكل أكبر على صحة الكلى والكبد، مثل:

  • الكحول.
  • المنشطات.
  • الأفيونات.

 وتتسبب في:

  • حصوات الكلى.
  • التهابات المسالك البولية.
  • فشل وظائف الكلى والكبد.
  • ارتفاع معدل السكر في الكبد.
  • التهابات الكبد الوبائي C.

اضرار المخدرات على الجهاز التنفسي 

أضرار المخدرات على الجهاز التنفسي وخاصة التعاطي عن طريق الشم أو التدخين، مثل:

  • الحشيش.
  • الماريجوانا.
  • البانجو.
  • الكوكايين.
  • الهيروين.
  • الفودو.
  • الاستروكس.

تسبب أضرارًا فادحة، مثل:

  • الالتهاب الرئوي.
  • سرطان الرئة.
  • صعوبة في التنفس.
  • فقدان حاسة الشم.
  • تدمير الغشاء المخاطي للأنف.
  • ثقب الحاجز الانفي.
  • نزيف الأنف.
  • التهابات الحلق.
  • طنين في الأذن.

اضرار المخدرات على الحمل والجنين 

أضرار المخدرات على الحمل والجنين عندما تتعاطى الأم في تلك الفترة فهي تعرض جنينها لـ:

  • تشوه الأجنة.
  • الإجهاض.
  • تسمم الجنين.
  • إصابة الجنين بتأخر ذهني.
  • الولادة المبكرة.
  • تشنجات عصبية للطفل بعد الولادة.
  • يعاني الطفل من أعراض انسحابية بعد الولادة.
  • انفصال المشيمة بين الأم والطفل.

  وتعد كافة أنواع المخدرات تسبب هذه الأضرار على الجنين.

اضرار المخدرات على الوجه والأسنان والشعر 

  أضرار المخدرات على الوجه والأسنان والشعر، وتظهر من خلال بعض الأعراض التي تجعل الشكل العام للمدمن مشوهًا، ويمكنك تمييزه من خلالها، وتشمل:

  • تقرحات الوجه.
  • حب الشباب.
  • علامات الشيخوخة المبكرة.
  • بروز عظام الوجنتين.
  • تكسر وتسوس الأسنان.
  • أمراض اللثة.
  • هالات سوداء أسفل العين.
  • شحوب الوجه.

أضرار المخدرات النفسية والجسدية

اضرار المخدرات على الصحة الجنسية

المخدرات والجنس كارثية، عكس ما يعتقد الكثير من المدمنين، فهي على المدى الطويل تؤثر بشكل سلبي على الحياة الجنسية، وتسبب:

  • ضعف الانتصاب.
  • انخفاض إفراز الغدد الجنسية.
  • تأخر القذف تدريجيًا حتى يتوقف تمامًا.
  • القذف الارتدادي “داخل المثانة”.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • تقليل عدد الحيوانات المنوية.

 بينما لدى النساء تسبب المخدرات الأضرار الآتية:

  • جفاف المهبل.
  • اضطرابات الدورة الشهرية.
  • الفتور من العلاقة الجنسية.

أقرأ ايضا : أضرار الحشيش علي الحياة الزوجية

أضرار المخدرات النفسية

 أضرار المخدرات النفسية تشير إلى مدى الضرر الذي لحق بالنظام الكيميائي في الدماغ، والتغييرات في إفراز الناقلات العصبية بسبب تعاطي المخدرات، حيث تشمل الأضرار ما يلي:

  • هلاوس سمعية وبصرية.
  • الاكتئاب.
  • أفكار انتحارية.
  • اضطرابات القلق.
  • نوبات هلع.
  • الفصام.
  • صعوبة التنسيق في المكان والزمان والمسافة.
  • تقلبات مزاجية غير مبررة.
  • اللامبالاة.
  • البارانويا “نظرية المؤامرة عليه من الجميع”.
  • عدم القدرة على اتخاذ القرارات.
  • أحلام اليقظة.
  • الهياج والعدوانية.

أضرار المخدرات الاجتماعية والسلوكية

 أضرار المخدرات الاجتماعية والسلوكية تعكس مدى التأثير السلبي للإدمان على المجتمع ومن الممكن أن يتضرر الآخرين نتيجة إدمان شخص واحد فقط، حيث يصبح مدمن المخدرات عدوًا للمجتمع مع الوقت بممارسة هذه السلوكيات:

  • القيادة تحت تأثير المخدرات وقتل الأبرياء.
  • السرقة أو التعدي على الغير والقتل للحصول على أموال لشراء المخدر.
  • وقوع حوادث كبيرة مثل انفجار قطر أو حوادث المترو نتيجة تعاطي الموظف المسؤول المخدرات.
  • حوادث الاغتصاب والتحرش بالنساء والأطفال.

اضرار المخدرات على الاسرة 

عندما يصبح أحد أفراد الأسرة مدمن مخدرات، فهو يعرض الأسرة بالكامل للعديد من المخاطر، مثل:

  • الطلاق وتشرد الأبناء في الشوارع.
  • انخفاض العائد المادي للأسرة والاحتياج.
  • عدم الشعور بالمسؤولية تجاه الأسرة.
  • إهمال المهام اليومية والفصل من العمل.
  • إصابة الزوجة بالاكتئاب.
  • إصابة الابناء بأمراض نفسية خطيرة قد تجعل منهم شخصيات معادية للمجتمع.
  • تعاطي الأطفال للمخدرات تقليدا للكبار.
  • التعامل مع الاسرة من قبل المجتمع أنها وصمة عار وذات سمعة سيئة.

المخدرات وتأثيرها السلبي على الشباب

تأثير المخدرات على الشباب يشمل كل الأضرار السابق ذكرها، بالإضافة إلى المرحلة العمرية الكبيرة التي تمحوها المخدرات من حياة الشباب وكذلك مرحلة العلاج، والخسائر الأخرى مثل:

  • صعوبة الحصول على زوجة نتيجة السمعة السيئة كمدمن مخدرات.
  • فقدان فرصة في الحصول على وظيفة.
  • نبذ المجتمع والأسرة والأصدقاء له.
  • الأضرار الصحية المزمنة.
  • التعرض للسجن.
  • الإصابة بـ الأمراض النفسية.

كيفية التعامل مع مدمن المخدرات 

التعامل مع مدمن المخدرات ليس بالسهولة التي تظنها، فهو ليس نفس الشخص الذي كنت تعرفه قبل الإدمان، فقد غيرت المادة المخدرة أنمظة الدماغ بشكل كبير، لذا عليك طلب المساعدة من أخصائي علاج إدمان، وتذكر النصائح التالية:

  • تجنب العنف والصوت المرتفع.
  • أخبره أنك تثق به.
  • كن صريحًا وقل له أنك تعلم بمشكلته لا تراوغ وتكذب.
  • لا تتوقع أن يعترف بالإدمان سريعًا فقد يحاول الإنكار.
  • لا تحاسبه وأخبره أنك تريد مساعدته فحسب.
  • تجنب أسلوب اللوم ودعه يثق بك أنك تساعده لأنك تحبه.
  • قم بلفت نظره إلى أضرار المخدرات التي حدثت له وكيف أثرت على حياته.

أقرأ ايضا: علامات مدمن الحشيش 

اعراض تعاطي وإدمان المخدرات

أعراض تعاطي المخدرات هو العلامات التي تظهر على متعاطي المخدرات ويجعل من السهل كشف الأمر سريعًا واتخاذ قرار العلاج بشكل مبكر، وتشمل:

  • احمرار العين.
  • جفاف الفم.
  • خسارة أو زيادة الوزن.
  • التعرق الشديد.
  • الاكتئاب.
  • صعوبة التركيز.
  • اتساع أو ضيق حدقة العين.
  • سيلان في الأنف.
  • اللامبالاة.

علاج اضرار المخدرات داخل مركز الأمل 

علاج اضرار المخدرات داخل مركز الأمل يشمل خطة علاجية تتم تحت إشراف نخبة من أطباء علاج الإدمان، باستخدام أحدث التقنيات والبرامج العلاجية في العالم، تتضمن 4 مراحل، هي:

  • التقييم والتشخيص

توقيع الكشف الطبي وإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة لتحديد البرنامج العلاجي المناسب للحالة والبدء في تنفيذه.

  • سحب السموم من الجسم

يقوم الطبيب بوصف مجموعة من العقاقير الطبية الخاصة بسحب سموم المخدر من الجسم، بالإضافة إلى بروتوكول دوائي للتحكم في الأعراض الانسحابية لـ المخدرات وعلاج الأضرار الناتجة عن التعاطي من خلال روشتة مكونة من:

  • مسكنات.
  • مهدئات.
  • مضادات الاكتئاب.
  • مضادات القلق.
  • مثبطات الاختلاجات.
  • التأهيل السلوكي المعرفي

هو برنامج علاج نفسي يهدف إلى تحويل السلوك السلبي للمدن إلى إيجابي، وتعلم خطورة وعواقب الإدمان النفسية والاجتماعية والجسدية.

  • المتابعة الخارجية

بعد التعافي والخروج من مركز الأمل يظل هناك متابعة دورية من خلال العيادات الخارجية التابعة لـ المصحة، لمنع الانتكاسة.

الأسئلة الشائعة حول أضرار المخدرات النفسية والجسدية

إليك بعض الأسئلة التي قد تدور في ذهنك حول أضرار المخدرات:

ما هي مدة علاج إدمان المخدرات في مركز الأمل؟

مدة علاج إدمان المخدرات في مركز الأمل تختلف من شخص لآخر وفقًا للحالة الصحية الشاملة للمدمن، وبشكل عام تستغرق مرحلة سحب السموم من 7 : 15 يومًا ومرحلة التأهيل السلوكي المعرفي من 3 : 6 أشهر، وفي الحالات الصعبة قد تصل إلى 9 أشهر.

هل يمكن علاج إدمان المخدرات في المنزل؟

لا يمكن علاج إدمان المخدرات في المنزل لأنها بيئة غير آمنة طبيًا، ويصعب السيطرة على الأعراض الانسحابية للمخدرات.

أقرأ ايضا :

 

 

 

 

 

 

259

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *