اعراض انسحاب ليرولين

اعراض انسحاب ليرولين ومراحل العلاج

ليرولين من العقاقير التي لها استخدامات طبية لعلاج أمراض معينة، ويساعد على تخفيف الآلام التي تصيب الإنسان وقد تحول من عقار طبي إلى نوع من أنواع الإدمان، وأصبح من العقاقير المخدرة المنتشرة في الآونة الأخيرة بعدما تم السيطرة على إدمان الترامادول ليكون ليرولين هو البديل له، وحيث أن المادة الفعالة التي يتكون منها هي البريجابلين وتعتبر من المواد المسكنة للآلام، ويستخدمها الأطباء أثناء العمليات الجراحية وهذا لأن الليرولين يؤثر على النواقل العصبية، ويجب الحرص على العلاج في إحدى مراكز علاج الإدمان، وهذا للسيطرة على أعراض انسحاب ليرولين التي يتعرض إليها المدمن.

يؤثر ليرولين على الجهاز العصبي للمدمن حيث أنه يساعد على التوازن بين الإشارات الكهربية التي توجد بالجهاز العصبي، مما يؤدي إلى عدم الشعور بالألم ولكن الإفراط في تناول هذا النوع من الدواء يؤدي إلى إدمانه بشكل كبير، ويعمل على التأثير على أجهزة الجسم كلها بشكل عام وخاصة على الكبد والكلى، والتي تعد من الأضرار الخطيرة على صحة الإنسان، والتي تتطلب تدخل للعلاج من هذا النوع من الإدمان حفاظاً على الصحة والوقاية من مضاعفاتها.

 

اضرار ادمان ليرولين:

  • يصاب المدمن والزغللة في العين مع الدوخة المستمرة.
  • الإصابة بالصعوبة في التنفس.
  • عدم القدرة على التركيز.
  • الإصابة بالمشكلات بالكلى ومنها الإصابة بالحصوات.
  • يتعرض المدمن إلى الجفاف في الفم.
  • يلاحظ على مدمن ليرولين الزيادة في الوزن.
  • يصاب مدمن ليرولين بالهلاوس السمعية والبصرية.
  • قد يتعرض الكبد إلى التليف الذي يصيبه.
  • الإجهاد والتعب طوال اليوم.
  • تورمات تظهر على الكفين والوجه والساقين.
  • الانعدام في الرغبة الجنسية.
  • الإصابة بالإكتئاب الشديد.
  • قد يصاب المدمن بحالة من الهذيان.

 

اعراض انسحاب ليرولين:

عند التوقف عن تناول ليرولين قد يصاب المدمن بالكثير من الأعراض الإنسحابية التي تؤثر عليه بشكل كبير، ولهذا يجب أن يتم تحت إشراف الطبيب في مراكز علاج الإدمان المتخصصة، والتي تساعد المدمن على تخطي هذه المرحلة بنجاح ومن أهم أعراض انسحاب ليرولين ما يلي.

  1. الإرتفاع في درجة حرارة الجسم.
  2. الإصابة بالتشويش بالرؤية.
  3. القيء والشعور بالغثيان.
  4. الإصابة بالجفاف في الفم.
  5. قد يتعرض المدمن في مرحلة انسحاب ليرولين من الجسم الاضطرابات بالجهاز الهضمي، ومنها الإمساك والإسهال.
  6. الخفقان الشديد بالقلب.
  7. يصاب المدمن بالتشنجات في العضلات.
  8. القلق والتوتر بشكل مستمر.
  9. العصبية الزائدة والإصابة بالاضطرابات النفسية.
  10. الزيادة في الوزن مع زيادة في الشهية.
  11. قد يتعرض المدمن في هذه المرحلة بالإصابة بمرض الهربس النطاقي، والذي يكون بسبب إصابة الخلايا العصبية.

 

علاج إدمان ليرولين:

يتم العلاج بمراحل مختلفة والتي تساعد على التوقف عن ادمان ليرولين نهائياً، والتي يجب أن تكون تحت إشراف الطبيب المتخصص في مراكز علاج الإدمان والعلاج النفسي.

 

أولاً: المرحلة الإنسحابية لإدمان ليرولين:

يتم في هذه المرحلة التخلص من عقار ليرولين الذي يوجد بالجسم، وهذا من خلال تقديم أنواع من العلاج الدوائي البديل يصاحب هذه المرحلة اعراض انسحاب ليرولين من الجسم سواء كانت أعراض جسدية أو نفسية، ولهذا يجب أن تتم هذه المرحلة تحت إشراف طبيب متخصص وهذا حتى يتم السيطرة على هذه الأعراض من خلال متابعة المدمن في مراكز العلاج النفسي وعلاج الإدمان.

 

ثانياً: علاج إدمان ليرولين النفسي:

  • يتعرض المدمن أثناء فترة إدمانه على ليرولين إلى الكثير من الأعراض النفسية، والإضطرابات السلوكية والتى تحتاج إلى العلاج النفسي السليم تحت إشراف الأطباء النفسيين المتخصصين في مراكز العلاج النفسي وعلاج الإدمان، وهذا لأنه يتعرض إلى الإنعزال والاكتئاب بالإضافة إلى الهلاوس و كما أنه قد يتعرض إلى الفصام.
  • العلاج النفسي أيضا يساعد على التخفيف من أعراض انسحاب ليرولين من الجسم، وهذا من خلال العديد من البرامج التأهيلية التي يتم تقديمها، ويتم أيضاً وضع برامج لأسرة المدمن حتى يتم التعامل مع المدمن بعد مرحلة التعافي من الإدمان.
  • تشمل مراحل العلاج النفسي، العلاج الفردي أو الجماعي، والتي تهدف إلى التعرض للظروف النفسية والإجتماعية والتي جعلت المريض يلجأ إلى الإدمان، وهذا يعتبر من أهم الخطوات للعلاج من الإدمان حتى لا يصاب المدمن بالإنتكاسة مرة أخرى.

 

683

مقالات قد تعجبك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *