تجربتي مع الوسواس القهري

تجربتي مع الوسواس القهري

أعترف أن تجربتي مع الوسواس القهري مؤرقة للغاية، عقلي يتلاعب بي صباحا ومساءا، يأمرني بالقيام بهذه الأفعال مرارا وتكرارا، هل يمكن أن أتوقف عن هذه التصرفات أو هل أستطيع أن أسيطر على رأسي  وعلى الأفكار التي تراودني كل يوم؟ كان هذا هو السؤال الذي أتساءله دائما، ولكنني لا أستطيع النجاة بمفردي، كنت بحاجة لطلب المساعدة من الطبيب النفسي، فتجارب الوسواس القهري قد تبدو لك بدون حل ولكنك تستطيع التغلب عليها، ودعني أخبرك في هذا المقال بتجربتي مع الوسواس القهري بالتفصيل.

تجربتي مع الوسواس القهري
تجربتي مع الوسواس القهري

تعرف على : علاج مرض الوسواس القهري

 تجربتي مع الوسواس القهري

بدأت تجربتي مع الوسواس القهري منذ سنوات، كانت أمي تعاني من وسواس النظافة ، ليس هذا مبالغة لحبها الشديد للترتيب والتنظيف، ولكنها كانت تغسل يديها عشر مرات وتدعي
أنهما مستختين في كل مرة، كانت أمي تعترف أن ما تشعر به ليس حقيقيا وكنت على علم بهذا أيضا، ولكن بعد سنوات بدأت تراودني بعض الأفكار المقلقة، كنت دائما ما أشعر أن هناك كارثة ما ستحدث بسبب عيون الموقد أو غاز السخان، لهذا كنت أتحقق منهما كثيرا وأكثر من اللازم.

 أسباب الإصابة بالوسواس القهري 

كنت أتمنى ألا أصاب بهذا الداء المؤرق في حياتي، ولكن لعل بعض العوامل ساعدت على إصابتي به مثل 

  • العوامل الوراثية والجينات

فقد أصاب والدتي كذلك نفس الداء وكانت تعاني من هذه الأفكار، وإصابتها بهذا المرض أعطى مؤشرا لاحتمال إصابتي أنا وأخوتي بنفس المرض النفسي.

  • العوامل الاجتماعية

كنت أظن أن خوفي الدائم من حدوث حريق في شقتنا بسبب الموقد كان بسبب هذا الحريق القديم، فانتقال أسرتي إلى بيت آخر عندما كنت طفلا كان بسبب هذا الحريق الذي قضى على كل شيء في بيتنا حتى ألعابي الصغيرة، وكاد أن يقتلنا جميعنا ولكن هذا لم يحدث.

  • العوامل البيولوجية 

أخبرني أحد الأطباء أن اضطراب نسبة النواقل العصبية في الدماغ كالدوبامين وغيره قد يزيد من خطر إصابتي بهذا المرض، ولكنني لم أكن أعاني من اضطراب الدوبامين. 

أقرا أيضا: تجربتي مع سيرترالين فى علاج القلق والواسواس

 أعراض الوسواس القهري 

ربما استنتجت أن الوسواس القهري عبارة عن وساوس وأفعال، فقد كنت دائما ما أعاني من أفكار التحقق، ولكن ليست جميع الوساوس هكذا، فقد تختلف وساوس المرضى على النحو الآتي 

  • الخوف من الاتساخ أو الإصابة بالجراثيم من البيئة المحيطة.
  • التفكير الزائد بالعلاقات الجنسية والصور العارية.
  • الاهتمام المبالغ فيه بالترتيب والتدقيق والتنظيم.
  • الخوف من الفقد للأشياء أو الأشخاص.
  • الأفكار المتطفلة للصور والكلمات والأصوات.

التصرفات الناتجة عن هذه الأفكار 

الفكرة التي كانت تراودني باستمرار هي شعوري الدائم باشتعال المنزل لخلل في الموقد، والتي كانت تدفعني دائما للتحقق من أزراره، ولكن لا يتحقق جميع مرضى الوسواس القهري من الموقد مثلي، بل قد تختلف أفعالهم على النحو الآتي 

  • التنظيف المتكرر للأدوات المنزلية.
  • غسل اليدين أو تنظيف الأسنان باستمرار دون داعي.
  • ترتيب الأشياء بطريقة معينة.
  • العد المتكرر لعدد معين.
  • السعي الدائم للحصول على الموافقة أو الطمأنينة.

معاناتي مع الوسواس القهري

ربما تظن أن التحقق من أزرار الموقد باستمرار للشعور بالطمأنينة لكي لا يتسبب في إحداث حرائق أمرا اعتياديا وليس مؤرقا لهذه الدرجة، ولكن في الواقع قد تسبب هذا المرض لي بالعديد من الأضرار مثل 

  • إضاعة الكثير من الأوقات دون جدوى.
  • عدم الانتباه لأمور العمل والأسرة.
  • عدم القدرة على الحفاظ على العلاقات الاجتماعية بسبب عدم التحكم في الأوقات.
  • الشعور الدائم بالتوتر والانزعاج العصبي في حال عدم الاستجابة لمثل هذه الأفكار المؤرقة.
  • قد يصل هذا المرض في نهايته إلى الإصابة بالاكتئاب أو حتى التفكير في الانتحار.

أقرا أيضا: تجربتي مع لوسترال ، وسر العلاقة بين حبوب لوسترال والجنس

كيف تخلصت من الوسواس القهري

بالطبع دفعني هذا المرض للبحث عن وسائل للعلاج أو التخلص من هذه المضاعفات التي كادت أن تودي بحياتي، كنت أحاول القيام بهذا بمفردي ولكن دون جدوى فكلما أتتني هذه الأفكار هرعت للتأكد من إحكام غلق أزرار الموقد، وكلما حاولت مقاومتها شعرت التوتر الشديد والانزعاج العصبي المبالغ فيه، والذي لا ينتهي إلا بالتحقق الدائم، لهذا كانت بداية طريق التحسن هو طلب المساعدة من الطبيب النفسي المختص.

العلاج النهائي للوسواس القهري

هل تظن أن هذا المرض لا علاج له؟ إن كنت تعتقد بهذا الأمر فربما أنت مخطئ ومصيب في الوقت ذاته، فعلى الرغم من أن الوسواس القهري من الأمراض النفسية المزمنة يمكن السيطرة على أعراضه بالعلاج الدوائي والعلاج النفسي على النحو الآتي 

  • العلاج النفسي

تهدف جلسات العلاج النفسي القائمة على العلاج السلوكي المعرفي وغير ذلك من وسائل الطب النفسي على السيطرة على الأفكار التي تراود المريض، فنموذج التعرض ومنع الاستجابة يهدف إلى تقليل أفكارك والسيطرة على الأفعال المترتبة عليها.

  • الاسترخاء 

بعض وسائل الاسترخاء مثل ممارسة اليوجا أو التنفس بعمق قد يساعد كثيرا على التخلص من التوتر الناجم عن مقاومة هذه الأفكار الوسواسية.

  •   الأدوية العلاجية 

قد يصف الطبيب بعض الأدوية العلاجية إن استدعت حالة المريض، خاصة إن تسبب هذا المرض في الإصابة بالاكتئاب أو الانزعاج العصبي أو غيرها من الاضطرابات النفسية التي قد تصل إلى حد التفكير في الانتحار أو القيام ببعض المحاولات الانتحارية كذلك.

تجربتي مع الوسواس القهري
تجربتي مع الوسواس القهري

التعايش مع الوسواس القهري

قد يبدو التعايش مع الوسواس القهري مستحيلا، ولكن على الرغم من أنه بالفعل من الأمراض المزمنة التي لا علاج لها إلى الآن، إلا أن جلسات العلاج النفسي والعلاج المعرفي السلوكي قد ساعدتني كثيرا على التوقف عن القيام بمثل هذه التصرفات المؤرقة والتحكم في أفكاري ولو قليلا، كما أن وسائل الاسترخاء التي كنت أمارسها ساعدت على تقليل شعوري بالتوتر والانزعاج العصبي أثناء مقاومتي لهذه الأفكار.

 علامات الشفاء من الوسواس القهري 

شعرت أنني بدأت في التعافي من مرض الوسواس القهري حينما شعرت أن حياتي قد تحسنت بالفعل، استطعت أن أهتم بأمور الأسرة والعمل أفضل من قبل وبدأت في التحكم في أوقاتي ولو قليلا، كانت حياتي قبل العلاج كارثية فقدت الكثير من الأوقات والعلاقات بسبب عدم قدرتي على التحكم في مثل هذه الأفكار الوسواسية، ولكن انتظامي في حضور جلسات العلاج جعل حياتي أفضل بكثير.

 نهاية الوسواس القهري إذا كنت تركت بدون علاج

ولكن على العكس من هذا، قد يبدو إهمال العلاج وعدم الذهاب للطبيب النفسي المختص أمرا كارثيا للغاية، فإهمالي العلاج من قبل دفعني للاكتئاب الذي كاد أن يطيح بحياتي للدرجة التي جعلتني أفكر في الانتحار، فقد فقدت أصدقائي وتراكمت المشكلات على عاتقي، فأنت تعرضت نفسك للكثير من المضاعفات إذا لم تتوجه لطلب المساعدة من الطبيب.

أقرا المزيد: الوسواس القهري الجنسي واعراضه واسبابه وطرق علاجه

 أهم النصائح للتغلب على الوسواس القهري

أعترف أن تجربتي مع الوسواس القهري كانت مؤرقة كثيرا، وكنت أظن أن هذه الحالة ستدفني للجنون أو الانتحار إن صح التعبير، ولكن هذا الشعور تغير كثيرا بعد ذلك، لهذا إليك النصائح الآتية 

  • الوسواس القهري من الأمراض المزمنة لهذا لا تظن أن هذه الحالة ستتوقف بمفردها بعد مدة وجيزة من الوقت.
  • طلب المساعدة من الطبيب النفسي المختص قد يعد أهم خطوة قد تأخذها في الطريق الصحيح، خاصة إذا جعلتك المشكلات الاجتماعية والمادية المترتبة على هذا المرض مكتئبا أو تفكر في الانتحار.
  • لا تتوقف عن حضور الجلسات النفسية دون استشارة الطبيب، لأن هذا سيؤدي للعديد من التبعات المؤرقة.
  • تعلم وسائل الاسترخاء قد يساعدك كثيرا في مقاومة القلق والتوتر الذي يتسبب به الأفكار الوسواسية إذا حاولت مقاومتها وعدم الاستجابة لها.
  • قد يصف لك الطبيب كذلك بعض مضادات الاكتئاب والقلق ولكن لا تتوقف عن تناولها بمفردك دون استشارة الطبيب، لأن بعض الأدوية النفسية قد تسبب بعض الأعراض الانسحابية في حال التوقف المفاجئ عن تناولها.

في النهاية..دعني أخبرك أن تجربتي مع الوسواس القهري كادت أن تدفع بي إلى الاكتئاب أو حتى التفكير في الانتحار، ولكن طلب المساعدة من المختص ستجعل هذا المرض المزمن مثل الحيوان الأليف الذي تستطيع التعايش معه.

 الأسئلة الشائعة 

قد يبدو مرض الوسواس القهري من الأمراض المؤرقة للغاية، وإهمالك للعلاج سيؤدي بك إلى العديد من الأزمات، لهذا تثار العديد من الأسئلة حول تجربتي مع الوسواس القهري وكيفية التخلص من الأفكار الوسواسية والتصرفات التي يقهرك على القيام بها، ودعنا نستعرض أبرز هذه الأسئلة الآن.

  • هل يمكن التخلص من الوسواس القهري نهائيا؟ 

لا يوجد علاج سحري قد يجعلك تتخلص من هذه الأفكار دون مجهود منك، ولكن حضور جلسات العلاج النفسي قد يساعدك كثيرا في السيطرة على الأفكار والتصرفات التي تقوم بها لتخفيف حدة التوتر العصبي الذي تتسبب به.

  • ما هي مضاعفات الوسواس القهري؟ 

قد يؤدي الوسواس القهري إلى العديد من المشكلات الاجتماعية والمادية بسبب إضاعة الكثير من الأوقات وعدم القدرة على الاهتمام بأمور العمل والأسرة، وقد يؤدي كذلك إلى الإصابة ببعض الأمراض الجسدية والنفسية مثل الاكتئاب وقد يصل إلى حد التفكير في الانتحار.

  • هل يمكن علاج الوسواس القهري بدون طبيب؟

لا يمكن علاج الوسواس القهري دون الذهاب للطبيب النفسي المختص، فالأفكار الوسواسية التي تتحكم في رأسك صباحا ومساءا قد لا تستطيع التخلص منها بمفردك دون اللجوء للعلاج السلوكي المعرفي وتعلم بعض وسائل الاسترخاء التي قد تساعدك على مقاومة التوتر والانزعاج العصبي التي تؤدي إليه هذه الوساوس إذا حاولت مقاومتها أو عدم الاكتراث لها.

أقرا المزيد:

229

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *