علاج مرض الوسواس القهري

علاج مرض الوسواس القهري

علاج مرض الوسواس القهري يحظى باهتمام الكثير من الناس الذين يعانون من هذا المرض هم أو أحد أحبائهم، فهو يؤثر على الحياة اليومية بصورة سلبية ويجعل من الصعب بناء علاقات اجتماعية بسبب السلوكيات القهرية التي يتسم بها المصابين بالوسواس القهري، لذا دائمًا ماتصلنا الأسئلة حول كيفية علاج هذا المرض وما هي مضاعفات مرض الوسواس القهري وكيف يتم تشخيصه؟ وهل يمكن علاج الوسواس القهري بدون طبيب؟ سنعرف الإجابة معًا عن هذه الأسئلة، ولكن لنتعرف أولًا على الوسواس القهري.

ما هو مرض الوسواس القهري؟

مرض الوسواس القهري هو اضطراب يصيب الصحة العقلية، ويمكن أن يحدث مع الأشخاص في أعمار مختلفة ومناحي حياتية مختلفة، ويتسم هذا الاضطراب بأفكار أو هواجس تثير داخله مشاعر القلق مما يجعله يقوم بتصرفات أو سلوكيات قهرية يصبح غير قادر على عدم فعلها بالرغم من معرفته أنها غير ضرورية ولا معنى لها.

وعادة تبدأ أعراض الوسواس القهري في سن مبكر أو من مرحلة الطفولة إلى مرحلة المراهقة، وتبدأ مبكرًا لدى الذكور أكثر من الإناث.

وفي حال أن جميعنا قد يعاني في أوقات معينة أو مراحل حياتية ما من الأفكار الوسواسية ومن الممكن أيضًا أن يقوم الشخص بتصرفات قهرية، لذا من أجل تشخيص اضطراب الوسواس القهري بشكل صحيح يجب أن تكون هذه السلوكيات تستهلك الكثير من الوقت وتعيق ممارسة الأنشطة والمهام اليومية الضرورية لدى الشخص.

علاج مرض الوسواس القهري
علاج مرض الوسواس القهري

ولكن كيف أعرف الشخص المصاب بالوسواس القهري؟ يمكنك معرفته من خلال الأعراض القهرية لاضطراب الوسواس القهري التالية:

اعراض الوسواس القهري 

يمكنك معرفة الشخص المصاب باضطراب الوسواس القهري من خلال بعض السمات التي تتعلق بأفكار وسواسية أو هواجس تسبب الشعور بالضيق والقلق مع تصرفات قهرية متكررة غير مرغوب فيها وغير قادر على إيقافها، مثل:

  • تكرار غسل وفرك اليدين إلى درجة مؤلمة.
  • التحقق من غلق الأبواب بشكل متكرر.
  • عد الأشياء بنمط معين.
  • ترديد الأدعية أو الكلمات بصوت خافت أو بصمت.
  • ترتيب الأشياء بصورة نمطية محددة.
  • فحص الموقد أكثر من 5 مرات للتأكد من غلقه.

وتختلف حدة أعراض الوسواس القهري بين خفيفة ومعتدلة، وتزداد حدة الأعراض عند التعرض للإجهاد، وقد تصبح الأعراض شديدة وتعيقك عن ممارسة الحياة بشكل طبيعي.

تعرف على : أعراض الوسواس القهري

ولكن ماذا يحدث عند إهمال علاج الوسواس القهري؟ هذا ما سنعرفه في الفقرة التالية:

ما هي مضاعفات مرض الوسواس القهري؟

مضاعفات مرض الوسواس القهري لا حصر لها، حيث تتفاقم الأعراض السابقة وينتج عنها مشاكل صحية عديدة، نذكر منها ما يلي:

  • التهاب الجلد.
  • صعوبة بناء العلاقات.
  • العزلة والانسحاب الاجتماعي مثل إهمال الذهاب إلى العمل أو المدرسة.
  • تكرار مفرط لطقوس معينة.
  • الأفكار الانتحارية.
  • محاولة إيذاء النفس أو الآخرين.

لذا يجب معرفة خطورة الوسواس القهري وعدم إهمال تلقي العلاج وطلب المساعدة من الطبيب أو أحد مراكز الطب النفسي، حيث يتم تشخيص مرض الوسواس القهري ثم تحديد طريقة العلاج المناسبة، كما يلي:

كيف يتم تشخيص مرض الوسواس القهري؟

لا يخضع تشخيص مرض الوسواس القهري للفحوصات المخبرية، لذا يقوم الطبيب بتقييم الأعراض السابق ذكرها ومدى تأثيرها على الوقت والأنشطة اليومية للمريض، وتشمل خطوات التشخيص ما يلي:

  • يقوم الطبيب بإجراء فحص شامل على الجسم حتى يتأكد أن هذه الأعراض ليس لها علاقة بمشكلة صحية جسدية.
  • يقوم الطبيب بمناقشة المريض لمعرفة الأفكار والهواجس ومعرفة التصرفات القهرية التي يقوم بها وإلى أي مدى تسيطر على حياته.
  • يعد الحصول على موافقتك يمكن للطبيب أن يتحدث مع أسرتك أو أصدقائك لتحديد شدة الأعراض لديك.
  • قد يقوم الطبيب بتقييم حالتك عن طريق معايير تشخيص اضطراب الوسواس القهري المذكورة في الدليل التشخيصي والإحصائي لاضطرابات الصحة العقلية الذي أقرته الجمعية الأمريكية للطب النفسي.

أيضًا من الممكن أن يواجه الطبيب بعض الصعوبات أثناء التشخيص، نظرًا لأن هناك بعض أمراض الصحة العقلية التي تسبب نفس أعراض الوسواس القهري، مثل:

  • الاكتئاب.
  • الفصام.
  • اضطرابات القلق.
  • اضطراب الشخصية الوسواسية.

وكذلك قد يعاني المريض من نوعين من الاضطرابات العقلية في نفس الوقت، ولكن عندما يتم تحديد التشخيص الصحيح ويتأكد طبيبك من إصابتك باضطراب الوسواس القهري، يبدأ بوضع الطريقة العلاجية المناسبة، فما هي طرق علاج مرض الوسواس القهري؟ نذكرها في النقطة التالية.. 

طرق علاج مرض الوسواس القهري

علاج مرض الوسواس القهري له نتائج إيجابية عالية وعادة مايستجيب له معظم المرضى، إلا أن هناك بعض الحالات التي تستمر في العلاج لفترات طويلة أو تحتاج إلى نمط مكثف من العلاج، وهناك نوعان من العلاج هو العلاج النفسي والعلاج الدوائي، قد يتم استخدام أحدهما أو كلاهما.

  • أولًا: العلاج النفسي

يحقق العلاج النفسي فعالية عالية مع الأطفال والبالغين المصابي الوسواس القهري، وقد أكدت عدة أبحاث أن استخدام البرنامج السلوكي المعرفي يكون فعالًا بقدر استخدام الأدوية مع بعض الحالات، وهو ينطوي على فكرة “التعرض ومنع الاستجابة” أي يعرض المريض للأشياء التي يخشاها أو لديه اتجاهها وسواس قهري مثل لمس الأوساخ وبذل جهدًا لعدم فعل السلوكيات القهرية الخاصة به، مثل “غسل اليدين”، من خلال تعريفه بطرق مقاومة الرغبات القهرية.

  • ثانيًا: العلاج الدوائي

يقوم الطبيب باستخدام أدوية علاج مرض الوسواس القهري وهي عقاقير مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية للسيطرة على السلوكيات القهرية، ويتم تناول جرعات أعلى من المخصصة لحالات الاكتئاب، وقد تستغرق من 8 إلى 12 أسبوعًا ليبدأ مفعولها، بينما في بعض الحالات تعطي مفعولًا سريعًا.

وفي حالة لم تتحسن على هذه الأدوية قد يتم استخدام نوعًا آخر من العقاقير وهي مضادات الذهان، إذ أثبتت الدراسات أنها تجدي نفعًا في إدارة أعراض الوسواس القهري.

علاج مرض الوسواس القهري
علاج مرض الوسواس القهري

وقد يتم استخدام العلاج النفسي والدوائي معًا في علاج حالات الوسواس القهري الشديدة، وهنا قد يتبادر إلى الأذهان السؤال عن إمكانية علاج الوسواس القهري بدون طبيب؟ لنعرف الإجابة أدناه:

علاج الوسواس القهري بدون طبيب

علاج الوسواس القهري بدون طبيب هو أمر بالغ الخطورة وقد يتسبب في العديد من المضاعفات التي تتعلق بالصحة العقلية والجسدية للمريض، فينبغي أن تتذكر ضرورة وجود توجيهات الطبيب الخاصة بحجم جرعات الأدوية وعدد مرات تناولها وماذا تفعل حال نسيان جرعة، لأن كافة عقاقير الصحة النفسية والعقلية لها أعراض جانبية خطيرة قد تصل إلى الإدمان أو تسبب الإصابة بالفصام أو الذهان وقد توقف عضلة القلب أو صعوبة التنفس، لذا لا يمكن تناول أدوية الوسواس القهري دون استشارة طبيب.

انواع الوسواس القهري

أنواع الوسواس القهري هي كافة الأفكار والهواجس التي يعاني منها المريض، ويقوم ببعض السلوكيات القهرية حيالها، بعض هذه الأنواع مستقرة والبعض الآخر عالي الخطورة، وهي:

  • التلوث والتنظيف

هو نوع من الوسواس القهري يشعر المريض بالضيق والقلق من عدم النظافة مما يجعله يقوم بالتنظيف بشكل متكرر ومستمر.

  • الأذى

هي أفكار مستمرة حول إيذاء نفسه أو الآخرين.

  • العدوانية

أفكار دائمة حول الاعتداءات أو التعرض للخطر من قبل الآخرين.

  • الترتيب والتناسق

يشعر الشخص بعدم الراحة والرغبة الدائمة في ترتيب الأشياء من حوله بنمط وتناسق معين.

  • الاكتناز

هي رغبة المريض في اكتناز الأشياء وعدم التفريط بها مهما كانت غير هامة أو بلا معنى وتسبب فوضى في المنزل.

  • الشك

يشعر المريض برغبة في التحقق دائمًا، مثل تكرار فحص الموقد للتأكد من إغلاقه.

أقرا بالتفصيل: أنواع الوسواس القهري

أسباب الإصابة بمرض الوسواس القهري

لم يتم تحديد أسباب الإصابة بمرض الوسواس القهري بشكل علمي، والأمر قيد الدراسة والبحث، إلا أن هناك بعض العوامل التي تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالوسواس القهري، هي:

  • التاريخ العائلي

في حالة وجود تاريخ عائلي للإصابة بالوسواس القهري إلا أنه لم يتم تحديد جينات معينة.

  • عوامل بيولوجية

يزيد احتمال الإصابة بالوسواس القهري في حالات خاصة بكيمياء الدماغ مثل معدلات إطلاق بعض النواقل العصبية مثل السيروتونين والنورادرينالين، وكذلك المشاكل الأخرى ببعض أجزاء الدماغ.

  • عوامل بيئية

العوامل البيئية تؤثر على المناعة الذاتية للفرد، لذا الصدمات العنيفة والأحداث القاسية تزيد خطر الإصابة بالوسواس القهري.

شاهد فيديو مميز حول الوسواس القهري

الأسئلة الشائعة حول علاج مرض الوسواس القهري

إليك بعض الأسئلة الأكثر شيوعًا حول علاج مرض الوسواس القهري:

  • ما هي الاضطرابات التي يتم ربطها بالوسواس القهري؟

الاضطرابات التي يتم ربطها بمرض الوسواس القهري هي اضطراب نتف الشعر واضطراب تشوف الجسم واضطراب سحج الجلد.

  • ما هي أخطر أنواع الوسواس القهري؟

أخطر أنواع الوسواس القهري هي هواجس الشك وهواجس التلوث والتنظيف.

أقرا المزيد:

666

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها ب *